منتخب مصر يفوز على ليبيا بهدفين نظيفين و ازمة غاز دمرت المباراة

اقيمت منذ قليل مباراة منتخب مصر لكرة القدم ضد شقيقة منتخب ليبيا لكرة القدم فى مباراة ودية منذ قليل على ملعب اسوان ضمن استعدادت كلا الطرفين للتصفيات المؤهلة لبطولة كاس العالم 2018 بروسيا و قد اقيمت المباراة اليوم بقيادة الحكم المصرى جهاد جريشة و قد احتسبت المباراة كمباراة دولية فى اجندة الفيفا الافريقية لتحتسب نقاط المباراة فى تصنيف المنتخب المصرى و التقدم اكثر و اكثر بعد التراجع فى التصنيف من الهزيمة الاخيرة على يد منتخب الاردن

فى المباراة الودية الماضية بهدف نظيف و تقديم مباراة سيئة جدا فينا و بدنيا

و قد بدء هيكور كوبر المدير الفنى للمنتخب المصرى مباراة اليوم بشكل مميز و تشكيلة مميزة و واقعية و تتكون من احمد الشناوى و فى خط الدفاع كل من على جبر و احمد حجازى و صبرى رحيل و محمد هانى و فى خط الوسط ابراهيم صلاح و عبد الله السعيد و مؤمن زكريا و ايمن حفنى و محمود كهربا و فى الهجوم مروان محسن و قد شهدت المباراة اول 15 دقيقة جيدة من المنتخب المصرى و تسجيل هدف صحيح لمؤمن زكريا و لكن لم يتم احتسابة بداعى التسلل و بعد ذلك حدثت مشكلة خارج استاد اسوان و هي محاولة بعض من الجماهير و تجميع كبير منهم الدخول الى المدرجات و مشاهدة المباراة بدون تذاكر و ايضا بدون تفتيش

و قد حاول الامن اقناعهم بان المدرجات ممتلئة ولا يجوز دخولهم الى ارض الملعب مما دفع الطرفين للاشتباك و جعل الامن يلقى بقنبلة مسيلة للدموع لفض الاستباك و عدم خروج اصابات من المشكلة و بعد فض الاشتباك جاءت الرياح بما لا تشتهي السفن و جاءت رياح شديدة و انقلت بالغار الى ارض الملعب مما شعر بة الاعبين و الجماهير و حالة هرج و مرج بين الجماهير و الاعبين و تعرض الاعب مؤمن زكريا للشعور ببعض الدموع فى عينة و ايضا نبحة صدرية و خروج كل الاعبين بسرعة شديدة لخارج الملعب و ايضا شعور بعض لاعبى المنتخب الليبى بالاغماء

و لكن خروج بسلام من ارض الملعب بدون اى يحدث اى مضاعفات و بعد دقائق كان مفعول الغاز قد زال و لكن بعد خروج كل الاعبين من الملعب و فى المدرجات فان الجماهير حاولت ان تخرج من الملعب و لكن قام الامن بتوضيح الامر لهم و قد تم استكمال المباراة و بالفعل نجح الاعب على جبر بتسجيل الهدف الاول لصالح المنتخب المصرى فى الدقيقة 30 من ركلة ركنية بمساعدة عبد الله السعيد و فى واقعة هى الاولى فى التاريخ انهي الحكم جهاد جريشة الشوط الاول فى الدقيقة 44

و اى قبل نهايتة بدقيقة و ايضا قبل احتساب الوقت الضائع خلال خروج الاعبين من ارض الملعب و قد تخطي الخمسة عشر دقيقة و فى الشوط الثانى لم يختلف الاداء كثيرا و نجح الاعب باسم مرسى بتسجيل الهدف الثانى فى الدقيقة 75 بمساعدة محمد ناصف ظهير ايسر فريق انبى من مجهود فردى و بعد نهاية المباراة بنتيجة 2-0 لصالح منتخب مصر فان هيكتور كوبر قد اكد فى المؤتمر الصحفى بانة سعيد جدا بالنتيجة و سعيدا جدا بالتفاهم بين الاعبين و لكنة غير سعيدا بالفنيات بين الاعبين مؤكدا بان مغظم تعليماتة للاعبين لم تنفذ و ايضا اكد بان الاعبين بان كل لاعبى المنتخب المصرى مميزين و لكن فقط ينقصهم بعض السرعة و ايضا يعيبهم البطى الدفاعى الشديد
Adel
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع كورة شوت | يلا شوت بث مباشر مباريات اليوم .

جديد قسم : منتخب مصر

إرسال تعليق