أولتراس اهلاوي يحيي الذكري الرابعه لشهداء بورسعيد ويشعل ازمه كبيره للنادي

توافد صباح اليوم الاول من شهر فبراير جماهير غفيره من جماهير النادي الاهلي على استاد التتش داخل النادي ومعهم رابطه اولتراس اهلاوي التى اتت من اجل احياء الذكري الرابعه من ذكريات مذبحه بورسعيد والتى توفي على اثرها اثنين وسبعون قتيل نحسبهم عند الله شهداء وكانت مجموعه اولتراس اهلاوي قد وجهت الدعوة لجميع المشجعين واعضاء الرابطه من اجل التوافد على استاد التتش با النادي الاهلي من اجل احياء هذه الذكري حيث تم نشر هذه الرساله فى الثلاثون من يناير قبل يوم واحد من هذه الذكري .


وطالبت من الجميع التواجد فى تمام الساعه الثانيه عصر من ظهر يوم الاثنين داخل استاد النادي الاهلي وبا الفعل تواجدت الرابطه وملئت الجماهير استاد التتش با النادي الاهلي وكانت هناك العديد من الرسالات الموجهه والعديد من الهتافات منها عباره "مكملين" وايضا لافته "من قتل يقتل ولو بعد حين " وكانت هناك العديد من الهتافات داخل المدرج منها " يوم ما ابطل اشجع هكون ميت اكيد " فيما حرص التراس اهلاوي على رفع لافته للاعب محمد عبد الوهاب نجم النادي الاهلي الذي توفي داخل نادي الاهلي .


وعن اجواء داخل النادي الاهلي فكان المران الصباحي داخل النادي الاهلي طبيعيا وشهد ارتداء لاعبو النادي قميص يحمل رقم اثنين وسبعون من اجل احياء الذكري الرابعه وقام الاعبين با الوقوف دقيقه حداد وقرائه الفاتحه على ارواح ضخايا النادي قبل بدايه تدريبات صباح اليوم الاثنين .


وقامت جماهير النادي الاهلي با التعدي على بعض رموز ومؤسسات الدوله منها وزاره الداخليه و مؤسسات الجيش الوطني وعلي رئسهم المشير طنطاوي المحال للتقاعد حاليا واتهامهم با التسبب في هذه المذبحه واعتدت عليهم با السباب والقذف داخل حرم النادي الاهلي الامر الذي رفضه النادي قالباً وموضوعاً ففي مساء اليوم الاول من فبراير قام مجلس اداره النادي الاهلي بتاكيد اعتزازه الكامل لشهداء النادي الاهلي وشهداء مذبحه بورسعيد وانه يقدر دور الجماهير فى النادي ومساندتها له ولتحقيق البطولات والانتصارات واكد البيان على رفض مجلس اداره شكلا ومضموناً كافه الاسائات التي صدرت من الجماهير داخل ملعب التتش للمؤسستا والافراد التى تحظي جميعها التقدير والاحترام من الاعضاء والنادي وفى مقدمتهم القوات المسلحة ورفض النادي الاسائات التي صدرت فى حق رموز هذه المؤسسات الوطنيه سواء كانو سابقين او حاليين وان هذه الاسائات مرفوضه فى حق الدوله ورموزها ولاتتماشي مع قيم ومبادئ النادي التى يعتز بها علي مر التاريخ والاجيال .


فيما توجهه العديد من الاعلاميين بصب غضبهم البالغ بعد انتهاء هذا التجمع داخل النادي على مجلس اداره النادي الاهلي وعلي رئسهم الاعلامي احمد موسي وطالب اداره النادي الاهلي بان تكون علي قدر المسؤليه وتقدم اعتذار للقوات المسلحه عما صدر تجاه المشير وان ماحدث اليوم في تابين الشهداء لايليق بهذا الجمهور العظيم واضاف الاعلامي المصري احمد موسي فى برنامجه المذاع عبر قناه صدي البلد مساء يوم الاول من فبراير الى ان من اقدم على هذه الافعال هم قله من جماهير وان هذه القله قد استغلت اسر الشهداء للمذبحه فى القاء اللوم على مؤسسه العسكرين وشن الاعلامي هجوما شديد اللهجه قائلا مصر غضبانه من اهانه المشير ومؤسسه العسكريه والشرطيه انت مين وعملت ايه للبلد ؟ وتابع الاعلامي قائلا شباب مندفع وغير واعي ومعندهوش اي انتماء للبلد واهانه المشير والفريق سامي عنان بهذا الشكل يبقي وقاحه وتابع قائلا " باعلي صوت ولو اخر يوم في حياتي هدافع عشان جيش بلدي ودي قله قدب"


وتدخل رئيس النادي الاهلي " المهندس : محمود طاهر " في مكالمه هاتفيه لبرنامجه من اجل توضيح موقف مجلس اداره ويبين ماصدر من المجلس تجاه هؤلاء القله فقد اعلن تبراه من افعال التراس اهلاوي خلال ذكري الرابعه لشهداء المذبحه فقال موضحا عبر الاتصال الهاتفي " مجلس اداره النادي الاهلي ليس له اي رقابه على تصرفات جمهورة او هذه المجموعه " واضاف انه يحمل مسؤليه لما قام به الالتراس للاجهزة الامنيه مشيرا الى ان امن الاداري للنادي لايملك القدره على مواجهه هؤلاء واوضح رئيس النادي الاهلي انه لايستطيع منع هؤلاء من دخول النادي ب االقوه وقال ان هناك مدفوعين من جماهير الالتراس هم من قامو با التهجم على رموز القوات المسلحه والداخليه وهم معروفون لدي الاجهزه الامنيه المصريه.


لينتهي يوم الذكري الرابعه من ذكريات المذبحه با اذمه كبيره للنادي الاهلي

Adel
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع كورة شوت | يلا شوت بث مباشر مباريات اليوم .

جديد قسم : شهداء الاهلي

إرسال تعليق